أمر غير مسبوق بتاريخ الدوري الانجليزي في مباراة نوريتش ومانشستر يونايتد

(وكالات): بات مهاجما مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد وأنتوني مارسيال أول لاعبين في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز يهدران ركلتي جزاء ويسجلان هدفين في مباراة واحدة بالمسابقة.

وفي الجولة العاشرة من البريميرليغ حقق المان يونايتد انتصاره الأول في البطولة منذ أكثر من شهر، إثر فوزه 3-1 على مضيفه نوريتش سيتي.

وبادر المانيو بتسجيل هدف التقدم عبر الأسكتلندي سكوت مكتوميناي (21)، ثم أضاع الإنجليزي راشفورد فرصة تسجيل الهدف الثاني بإهداره ضربة جزاء (29)، لكنه بعدها بدقيقة صالح جمهوره بتسجيله الهدف الثاني.

وكذا فعل الفرنسي مارسيال، إذ أهدر ضربة جزاء ثانية لفريقه قبل نهاية الشوط الأول، قبل أن يعود في الدقيقة 73 ويسجل الهدف الثالث لفريقه.

وبهذا الفوز رفع المان يونايتد رصيده من النقاط إلى 13 نقطة في المركز السابع، بينما توقف رصيد نوريتش عند سبع نقاط في المركز قبل الأخير.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − 16 =