فكري صالح: راهنت على “شفيع” برغم عدم قبول الجوهري .. ونلت بعدها اشادة ملك الأردن (فيديو)

قال (فكري صالح) مدرب حراس مرمى المنتخب الوطني الأول في عهد المدير الفني الراحل محمود الجوهري -يرحمه الله- أن أسطورة الكرة الأردنية (عامر شفيع) كان سبباً في تحد بينه وبين الجوهري إدى لاعتذار الأخير منه بعد ذلك , بعد إصرار فكري على أن يكون شفيع حارس المرمى الأساسي في مشاركة النشامى ببطولة غرب آسيا 2002 في سوريا , العام الذي بدأ فيه مسيرته مع المنتخب ..

وأضاف فكري خلال استضافته الأسبوع الماضي عبر قناة OnTime Sports أن اكتشافه لشفيع جعله ينال إشادة كبيرة وواسعة , كانت بالمقام الأول من سيد البلاد (الملك عبدالله الثاني بن الحسين) بعد عودة المنتخب لأرض الوطن , خاصة بعد بروز شفيع في تلك البطولة وحصوله على لقب (أفضل لاعب).

وأكد فكري أن الجوهري هو أسطورة التدريب في مصر والعالم , مشيداً بشخصيته المميزة وتواضعه , والذي كان يقوم بالاعتذار عن أخطاءه مهما كان الشخص الذي أمامه:


مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × ثلاثة =