مع عدم تجديد عقده حتى الآن .. بقاء التعمري غير مؤكد وأبويل أمام خيارين

بدأ نادي أبويل نيقوسيا القبرصي في إعداد خطة الموسم القادم منذ الآن , وذلك مع إعلان الإتحاد القبرصي لكرة القدم الأسبوع الماضي إلغاء بطولة الدوري , وعدم استكمالها بسبب جائحة فايروس كورونا المستجد …

ويسعى بطل الدوري في المواسم السبعة الماضية لاستثمار الوقت وحسم عدة ملفات , أبرزها تجديد عقود اللاعبين والجهاز الفني والإداري , حيث أعلن النادي يوم أمس الجمعة تجديد عقد المدرب (مارينوس أوزونيديس) حتى نهاية الموسم القادم , وكذلك جناح الفريق (جيورجوس إفريم) حتى العام 2023.

ويبرز ملف نجم الفريق (موسى التعمري) كأحد أبرز النقاط التي يسعى رئيس النادي (برودروموس بيتريديس) لحسمها , خاصة مع تقديم عرضين له خلال هذا العام , وكون عقد محترفنا ينتهي في الــ 31 من آيار / مايو من العام المقبل!

التعمري وبحسب موقع transfer market العالمي الذي يهتم بالقيمة السوقية للاعبين .. فإن قيمته الحالية تبلغ (مليون و 600 ألف يورو) , حيث كانت اعلى قيمة له بلغت (2 مليون يورو) في حزيران / يونيو 2019.

وفي هذا الجانب .. تحدث أحد المواقع الرياضية القبرصية المتخصصة حول خيارين يواجههما النادي في ملف تجديد عقد التعمري:

الأول (وهو المفضل للنادي) / ان يتم الاتفاق بين الطرفين على تمديد العقد لفترة أخرى , وهو ما يعني منح أبويل أفضلية كبيرة للتفاوض مع الأندية الراغبة بشراء التعمري بالسعر الذي يحدده , ضمن السياسة التي ينتهجها في إبراز اللاعبين والمواهب الشابة بعد إحضارهم بأسعار بسيطة , ومن ثم الحصول على عوائد مادية كبيرة من بيعهم.

الثاني (وهو الأسوا للنادي) / عدم وصول الطرفين لاتفاق , بالتالي سيكون النادي مرغماً على بيع اللاعب , مع كون النافذة الصيفية المقبلة الفرصة الأخيرة لأبويل لتحقيق مكسب مادي من بيعه , وإلا فإنه سيغادر الفريق , ويصبح بإمكانه التعاقد مع أي فريق آخر بصفقة انتقال حر.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × أربعة =